محامي خلع بالرياض


أولاً: الفرق بين الخلع والطلاق وفسخ النكاح والطلاق للضرر

الزواج من أرقى واجمل العقود الإنسانية التي تبرم بين شخصين..وهو الإطار الشرعي الذي يجمع الرجل والمرأة ليعيشا معاً في بيت واحد للبدء بحياة مشتركة يتبادلون فيها المحبة والود ويتحملون المسؤولية ..ولكن حياة الزوجية غالباً مايتخللها اختلاف بالآراء وبوجهات النظر والقليل من المشاكل والنزاعات ولكن هذه المشاكل يمكن أن تتحول إلى وضع دائم يجعل حياة الزوجين جحيم وتجعلهم غير قادرين على التفاهم والتقدم إلى الأمام في هذه العلاقة لذلك يضطر الطرفين إلى الإنفصال الذي يتم بثلاثة طرق :

  1. الطلاق

  2. الخلع

  3. الفسخ

سنعرف كل منها على حدى:

  • الطلاق :في اللغة العربية يعني التخلّي والترك و لايتم إلا بإرادة الزوج ..وبطلبه وخياره ورضاه..وأيضا بلفظه ..وفي الطلاق تبقى الزوجة على ذمّة الزوج مادامت ضمن فترة العدّة من طلاق رجعي (الطلاق الذي يملك الزوج فيه حق الرجعة..حيث تكون الرجعة بلا مهر أو عقد وبدون رضا الزوجة) ويستطيع الرجل إعادة زوجته إليه بعد الطلقة الأولى والثانية دون عقد سواء كان ذلك برضاها أو عدمه . الطلاق هو أحد حقوق الزوج ولا يحتاج حكم قاضي..يحصل بالتراضي بين الزوجين.

  • الخلع: لايمكن للزوج أن يعيد زوجته إليه ..فالخلع هو ان تفترق الزوجة بتعويض يأخذه الزوج منها أو من غيرها وبمعنى آخر هو إلغاء العصمة الزوجية مقابل شيء مادي معروف لدى الطرفين..ولا يمكن له إعادة زوجته بوقت عدّتها إلا برضى ولي أمرها ورضاها ..وبوجود شاهدين ..ويكتب كتاب جديد وبمهر جديد .. الخلع لا يمكن اعتباره واحدة من الطّلقات التي يستطيع الرجل قولها..بعكس الطلاق

  • الفسخ : هو نقض لعقد الزواج من أساسه وإلغاء للرابطة الزوجية من أصلها وكأنها لم تكن وهو لا ينقص عدد طلقات الرجل على عكس الطلاق..ولا يتم فسخ العقد إلا لأسباب توجب ذلك مثل : في حال ارتد أحد الزوجين عن دين الإسلام ..وجود عيب في أحدهما وصل إلى النفور من بعضهما وعدم تقديم النفقة من الرجل وبالتالي طلبت الزوجة فسخ العقد . ولا يكون إلا بحكم قاضي أو بحكم الشرع ولا رجعة للزوج إلى الزوجة إلا بعقد جديد وبعد موافقتها

  • الطلاق للضرر : هو الطلاق الذي يطلبه أحد الطرفين الذي تضرر من العلاقة الزوجية ويثبت ذلك بجميع الأدلة وبشهود ..وفي حال طلب الطلاق للضرر من قبل الزوجة وكسبت القضية فإنها تأخذ مهرها الذي كان مسجلا في عقد الزواج ومن أسباب طلب الزوجة الطلاق للضرر..أن يتم ضربها من قبل زوجها..أو هجرها زوجها ..في حال سفر الزوج لمدة طويلة. وأيضاً أن لا ينفق الزوج على زوجته..وفي حالة الزواج بإمرأة أخرى دون معرفة زوجته

محامي أحوال شخصية الرياض :

إن الأحوال الشخصية .. هي كل مايتعلق بتنظيم الحياة الأسرية في المملكة العربية السعودية ومنها الطلاق والإنفصال. فقضايا الأحوال الشخصية بحاجة إلى محامي ذو خبرة كبيرة قادر على الحصول على كافة المستحقات وبوقت قصير نظرا للوقت الطويل الذي تستغرقه قضايا الأحوال الشخصية.. حيث يجب أن يضمن كافة الحقوق الخاصة بالوكيل وننصحك عزيزي القارئ بمكتب صالح المحمدي الذي يقوم محاميه بدراسة جميع تفاصيل القضية ليتمكن من إعداد مرافعة قوية ..حيث يملك أسلوب قوي في الإقناع يساعده في تخطي كافة العقبات الموجودة في القضية فيقنع القاضي ويكسب القضية بحنكة وقوة وأسلوب مميز

ومكتب صالح المحمدي للمحاماة والاستشارات القانونية وبأعتبار أنه أفضل محامي في الرياض في مجال الأحوال الشخصية وأفضل محامي خلع بالرياض يحرص على متابعة كافة التطورات التي تدخلها وزارة العدل في المملكة بشكل دائم من أجل تقديم أفضل الخدمات القانونية للموكلين بالمستوى الذي يليق بهم..فلا تترد بطلب المساعدة القانونية في مجال الأحوال الشخصية من مكتب صالح المحمدي .

قد يهمك ايضا : حقوق الزوجة بعد الطلاق في السعودية

محامي استشارات في قضايا الأحوال الشخصية :

إن الاستشارات القانونية تعرف بأنها تقديم رأي قانوني واستشارة قانونية في مسألة أو قضية أو موضوع قانوني ..وممكن أن تكون في خلاف حاصل بين طرفي القضية في المحكمة..إذا فإن الاستشارة القانونية هي الاجتماع الذي يتم بين الموكل والمستشار القانوني من أجل فحص القضية لايجاد الحل القانوني إضافة إلى جمع الأدلة و فحصها لتقديمها أثناء عرض القضية على القضاء. .وممكن أن تكون الاستشارة افتراضية عن طريق الانترنت أو عبر الهاتف .. وهذه الطريقة تتميز بالسرعة وبالتالي يتوفر الوقت والجهد على الطرفين

من أجل ذلك اقتصرت الاستشارات القانونية على المستشار القانوني والمحامي..وبالتالي يكون القصد من طلب استشارة قانونية هو حصول الوكيل على وجهة النظر القانونية في القضية بالتالي من الضروري أن يطلب الموكل الاستشارة والرأي القانوني في أي موضوع قانوني سواء عرضت على القضاء في المحاكم أم لم تعرض

تظهر الحاجة إلى محامي استشارات في الأحوال الشخصية عندما يريد أحد الزوجين السؤال عن الرأي القانوني في إحدى المواضيع .. يجب أن يتمتع هذا المحامي بالحكمة والذكاء حيث يستطيع أن يعطي الاستشارة الصحيحة والقوية والمساندة.

وذلك للاسباب التالية :

  • فممكن أن يحتاجوا طلب استشارة قانونية في مسألة الطلاق التي يمكن للمحامي المختص بها بذكائه وقدرة إقناعه أن ينهي النزاع الحاصل بين الزوجين .

  • أو مثلا تطلب الزوجة استشارة قانونية بما يخص قضية النفقة دون طلاق .. أي أن الزوجة لاتريد الطلاق ولكن فقط تريد أن يصرف زوجها على البيت ..وبالتالي فإن مهمة محامي الاستشارات القانونية أن يساعدها

  • في بعض الحالات تعاني الزوجة من تعنيف من قبل زوجها و معاملة سيئة فتسأل محامي الاستشارات في الاحوال الشخصية عن إمكانية منعه من معاملتها بشكل سيء دون اللجوء إلى الطلاق او الفسخ

  • كما من الممكن أن يطلب الزوج استشارة قانونية عن رفع دعوى التخبيب..في حال حاول أحدهم تخبيب زوجته..فيسأل عن إمكانية إيقاف المخبب بالقانون

وغيرها من مسائل الأحوال الشخصية التي يحتاج أن يسأل عنها الزوجين ..كل ذلك تجد له جواباً وتستطيع حل مشكلتك في مكتب صالح المحمدي للمحاماة ..أفضل محامي في الرياض في مجال الأحوال الشخصية

محامي محكمة الأحوال الشخصية :

فإن قضايا الأسرة أخذت الحيز الأكبر من القضايا في المحاكم ..وحصلت على إهتمام كبير كونها تتعلق بالأسرة..حيث أن الأسرة هي الأساس في بناء المجتمع ..وسعى الباحثين لتحديد الأسباب التي أدت إلى كثرة هذه الحالات على اختلافها من نسب وحضانة وطلاق وفسخ وخلع وغيرها. كما ظهر معهم أن الأسباب لها حانبين اجتماعي وديني .. لذلك فإن المؤسسات الإصلاحية تسعى في نشر الوعي لمعالجة كافة المواضيع قبل تتفاقمها ووصولها للمحاكم من خلال محاولة الإصلاح وحل كل ماسبب ذلك..

إن العلاقة الزوجية ترتبط بكثير من الحقوق والواجبات والكثير من التفاصيل التي لايمكن للأزواج الإلمام بها بشتى تشعباتها..

من أجل ذلك يجب اللجوء إلى محامي لحل كل القضايا التي تتعلق بالأحوال الشخصية .

وسنوضح ذلك بالأمثلة:

وذلك مثل عقد الزواج والمهر والشروط التي تحث للزوجة أخذ مهرها ونفقتها بالإضافة للخلوة وغير ذلك من مواضيع الأحوال الشخصية الذقيقة التي تحتاج لمحامي مختص ومتمكن ليجيب على كافة الاسئلة التي ترد على بال الموكل..

وفي الحقيقة إن اللجوء إلى محامي خبير يتولى قضيتك ..هو أمر يريجك نفسيا ..حيث أنك ستتأكد بأن الشخص الذي سلمته الأمر يعرف مايتوجب عليه فعله وفي أي وقت ..هذا من جهة . أما من جهة أخرى فإن وجود من يستطيع إجابتك على كافة أسئلتك هو أمر مهم جدا لأنه سيزيل عنك القلق

وكل هذه الميزات موجودة لدى محامي مكتب صالح المحمدي..المكتب الذي يضم فريق عمل مميز .. إضافة إلى وجود النخبة من المحاميين الخبراء والاستشاريين الأكفاء في مجال الأحوال الشخصية .. الذين سيقدمون لك العون ويزيلوا عنك القلق ويمدونك بالقوة والأمل بكسب القضية وتحقيق ماتتمنى..